الأحد، 13 يناير 2019

الاستثمار في بريطانيا

دولة بريطانيا هي من بين كبرى الدول في الصناعة و التجارة في العالم لأكلمه, و هذا راجع إلى كثرة الأسواق التي تتم تصريف المنتجات البريطانية بها و تنوع مواردها, كما أنها تعتبر سادس أكبر اقتصاد في العالم من حيث الناتج المحلي الإجمالي, و كما تعتمد الدولة البريطانية على تشجيع الاستثمارات الأجنبية المباشرة على أراضيها بكثير من الطرق الممكنة, حيث تقوم الحكومة البريطانية بتسخير عدة سبل لرجال الأعمال الأجانب لممارسة المستثمرين أعمالهم بكل سهولة. و في هذه التدوينة إنشاء الله سنتطرق إلى موضوع الاستثمار في دولة بريطانيا و جميع التفاصيل المتعلقة به.  

-        الموقع الجغرافي :
الدولة البريطانية العظمى هي عبارة عن جزيرة تقع شمال غبر القارة الأوربية, كما أنها محاطة من بحر الشمال و المحيط الأطلسي و القنال الإنجليزي و تشكل الدولة البريطانية الجزء الأكبر من مساحة المملكة المتحدة, و كما تعتبر أكبر جزيرة من أوروبا و تاسع اكبر جزيرة من حيث المساحة في العالم, و كما تحيك بها أكثر من ألف جزيرة من الحجم الصغير و الكبير, كما أن مصطلح الدولة البريطانية هو عبارة عن مصطلح دو مرجعية سياسية يضم مجموعة من الدول منها إنجلترا و اسكتلندا و ويلز.     

-        الاقتصاد في الدولة البريطانية :
يحتل الاقتصاد البريطاني المرتبة الثالثة لأقوى اقتصاد في أوروبا يعد ألمانيا و فرنسا, كما أن بريطانيا موطن اكبر البنوك و الشركات على المستوى العالمي, و هذا ما يجعل الاقتصاد البريطاني في نمو سريع و متزايد و تعتبر الدولة البريطانية ثاني اكبر دولة من حيث تواجد الاستثمارات بها على المستوى العالمي.

-        مجالات الاستثمار في بريطانيا :
+ الصناعة : تحتل الدولة البريطانية المرتبة الخامسة في مجال التصنيع بعد اليابان و ألمانيا و فرنسا و الولايات المتحدة الأمريكية, حيث يتواجد في الدولة البريطانية الكثير من الفحم بكميات كبيرة مند القدم, و هذا يعتبر من العوامل التي ساهمت في النهضة الصناعية البريطانية و كدا اكتشاف الغاز الطبيعي و خام الحديد و النفط, بالإضافة إلى الصناعات المعدنية التي تعد من أهم الصناعات البريطانية مثل صناعة الطائرات و السكك الحديدية و السيارات و بالإضافة إلى صناعة السفن و الأسلحة و ثم صناعة الأجهزة الكهربائية و صناعة الحديد و المحركات و الفولاذ و الإطارات المطاطية و الصناعات الكيماوية و المتفجرات و غيرها من الصناعات.     
+ الزراعة : أثنين في المائة من الناتج القومي لدولة بريطانيا هي النسبة التي تساهم بها الزراعة و من بين هذه الزراعات أهمها " زراعة القمح و الخضراوات الكتان و أشجار الفواكه و الحبوب من الشعير و شوفان " و رغم كل هذه الزراعات فالإنتاج البريطاني الزراعي لا يفي جميع احتياجاتها, و هذا ما يدفعها إلى استيراد المنتجات الزراعية من الخارج.
+ العقار : تتواجد في دولة بريطانيا عدة شركات العقار و الاستثمارات المتعرفة بهذا المجال المربح, و هذا ما يجعل هذه العملية جد منظمة و كدا انتشار ثقافة الاستثمار العقاري بين المستثمرين الأجانب و المحليين, كما يعتبر الاستثمار العقاري في بريطانيا بشكل عام أو في العاصمة لندن بشكل خاص هو الأفضل على المستوى العالمي, و هذا راجع إلى المناخ المثالي كما تشتهر العاصمة لندن بالعقارات المذهلة من حيث التصميم و الموقع, فالكل يسعى إلى امتلاك عقار في لندن.

-          عوامل للاستثمار في بريطانيا 
+ استقرار العملة البريطانية و القوة الاقتصادية.
+ التشجيع الدائم الحكومة البريطانية للمستثمرين الأجانب و المحليين.
+ النهضة الصناعية في بريطانيا.
+ سهولة الحصول على الإقامة والجنسية و إجراءات الاستثمار في بريطانيا.
+ تساوي المستثمر الاجنبي و المحلي في كل الحقوق.